الدفاع عن إيمانك: نظرة عامة على علم الدفاع عن العقائد المسيحية

في سلسلة الدفاع عن إيمانك: نظرة عامة على علم الدفاع عن العقائد المسيحية، يستكشف د. أر. سي. سبرول تاريخ علم الدفاعيات ويوضح أن المنطق والعلم هم حلفائك في الدفاع عن وجود الله والحقائق التاريخية ليسوع المسيح. يؤكد د. سبرول على أربعة أسس منطقية ضرورية لجميع الأحاديث المعقولة، ويعلمك كيفية الدفاع عن إيمانك في عالم بلا إيمان. علاوة على ذلك، يشير إلى أن هناك العديد من المستويات من خلالها يمكن أن تدافع عن إيمانك، ويوضح كيف تجلب الدفاعيات التعزية والثقة للمؤمنين من جميع الأعمار.

الدفاع عن إيمانك 1

هناك شيء واحد مشترك بين كل غير المؤمنين — عدم الإيمان. ولكن هناك العديد من أنواع غير المؤمنين. هناك أولئك غير المؤمنين الذين يتمسكون بنظام ديني كاذب. ومع ذلك، في حين أن آخرين ليس لديهم أسباب مدروسة جيدًا، فهناك الكثير ممن يثقون في عدم إيمانهم يلجؤون إلى بعض الحجج الفلسفية والعلمية. ما مدى استعدادك للإجابة على أنواع الأشخاص المختلفة بأسئلتهم وانتقاداتهم؟ بداية من هذه السلسلة التي تحمل عنوان "الدفاع عن إيمانك"، يقدم لنا د. سبرول بعض المدافعين القدماء عن المسيحية والتحديات التي واجهوها أثناء سعيهم إلى الدفاع عن الإيمان المسيحي.

المحاضرة 1: مقدمة لعلم الدفاع عن العقائد المسيحية

الدفاع عن إيمانك 2

هل من الضروري أن تدافع عن إيمانك؟ تخبرنا 1 بطرس 3: 15 أنه ضروري. لكن هل الدفاع عن الإيمان مسألة إعطاء أدلة تاريخية ومن الحفريات لصدق وصحة الكتاب المقدس، أم تقديم حجج عقلانية باستخدام أدوات الفلسفة؟ لنفترض أنك أعدت كل أدلتك وحججك، فهل ستنجح حقًا مع غير المؤمنين؟ ينظر د. سبرول إلى الدفاعيات المسيحية وهو يساعدنا على فهم كيفية تحقيق التكليف الموجود في 1 بطرس.

المحاضرة 2: لِمَ الدفاع عن العقائد المسيحية


الدفاع عن إيمانك 3

يوضح د. سبرول أنه على الرغم من أن الروح القدس هو الوحيد القادر على تغيير قلب الشخص وعقله (قيادته إلى التوبة)، فإننا نرى البعد المهم للغاية لعلم الدفاعيات في ما يسميه "ما قبل الكرازة" وأيضًا ما نسميه "ما بعد الكرازة".

المحاضرة 3: ما قبل الكرازة

الدفاع عن إيمانك 4

كيف تعرف ما إذا كان شيء ما صحيحًا؟ هل تمتحنه بالملاحظة؟ هل تفكِّر فيه بشكل منطقي؟ في هذه المحاضرة، يتناول د. سبرول أسئلة مهمة من نظريَّة المعرفة، أي دراسة المعرفة. بينما يضع د. سبرول أربع افتراضات منطقيَّة ضروريَّة لكل خطاب منطقي، يوضِّح أن العديد من الملحدين ينتهكون المنطق الأساسي من أجل إنكار وجود الله.

المحاضرة 4: أربع خطوات بالترتيب العكسي


الدفاع عن إيمانك 5

إن الحق منطقي. وهكذا أيضًا كلمة الله. ومع ذلك، فإن بعض الناس يبذلون جهودًا كبيرة لتشويه الحقائق المسيحيَّة، بل وإنكار وجود الحق المطلقة تمامًا من أجل الهروب من سلطة الكتاب المقدس. في هذه المحاضرة، يشرح د. سبرول مبدأ أساسيًّا للمنطق ضروريًّا إذا أردنا وضع إطار عمل هادف لفهم الواقع. هذا المبدأ، المُسمَّى بقانون التناقض، يقضي على كل مفاهيم التفكير النسبي.

المحاضرة 5: قانون التناقض

الدفاع عن إيمانك 6

على مدار التاريخ، تم استخدام "قانون السببية" للدفاع عن وجود الله من خلال التفكير بشكل منطقي بداية من شكل هذا العالم إلى استنتاج سبب كاف أو مقبول يفسر هذا العالم أو هذا الكون. ينص القانون نفسه على "أن كل تأثير يجب أن يكون له سبب سابق". لذلك نسأل، "هل لدى الله سبب لوجوده؟" يبحث د. سبرول في هذا القسم من علم الدفاعيات عن طريق الوعظ نيابة عن إلهنا الذي هو قائم بذاته، كائن سرمدي مستقل، ولكنه سرمدي.

المحاضرة 6: قانون السببية

الدفاع عن إيمانك 7

تلقي هذه المحاضرة نظرة على التحليل النقدي للسببية الذي قدمه الفيلسوف الإسكتلندي ديفيد هيوم في القرن الثامن عشر. في تحليله، قال هذا: إن ما نلاحظه عندما نرى الأشياء التي تحدث من حولنا هو ما يسميه بالعلاقات العرفية. في "موثوقية الإدراك الحسي"، نجد أنه يجب عليك أن تعترف بأن حواسك ليست لديها إدراك تام للواقع وبالتالي تجعلك تقر بأن الحقيقة هي أن لا شيء يمكن أن يتحرك في هذا العالم بدون قوة الله.

المحاضرة 7: موثوقية الإدراك الحسي

الدفاع عن إيمانك 8

في دراسة علم الدفاعيات، يوضح لنا د. سبرول الجانب الرابع من الشروط الأساسية الضرورية للمعرفة - مبدأ الاستخدام التشابهي القياسي للغة. ربما هذا الشرط يبدو أنه الأكثر غموضًا للشخص العادي الذي ينخرط في قضايا تتعلق بالدفاعيات في عصرنا. يشرح د. سبرول مفهوم هذا الأمر.

المحاضرة 8: اللغة التشابهية القياسية (الجزء الأول)


الدفاع عن إيمانك 9

في دراسة علم الدفاعيات، يوضح لنا د. سبرول الجانب الرابع من الشروط الأساسية الضرورية للمعرفة - مبدأ الاستخدام التشابهي القياسي للغة. ربما هذا الشرط يبدو أنه الأكثر غموضًا للشخص العادي الذي ينخرط في قضايا تتعلق بالدفاعيات في عصرنا. يشرح د. سبرول مفهوم هذا الأمر.

المحاضرة 9: اللغة التشابهية القياسية (الجزء الثاني)

الدفاع عن إيمانك 10

كيف تجيب على شخص يقول إن الثالوث مفهوم غير منطقي؟ هل يعلِّم الإنجيل التناقضات؟ قبل الإجابة على ذلك، من الأفضل التأكد من أننا نعني نفس الشيء عندما نقول التناقض. في هذه المحاضرة، يذكرنا د. سبرول بالاختلافات البسيطة، ولكن غالبًا ما يساء فهمها، بين "التناقض والمفارقة".

المحاضرة 10: التناقض والمفارقة


الدفاع عن إيمانك 11

هل يمكننا اختراق أعماق مفهوم الثالوث؟ ماذا عن تجسُّد يسوع، حيث يوجد شخص واحد له طبيعتين كاملتين؟ نعرض الآن فئة يقول عنها د. سبرول إنه من الآمن أن نقول إن الكتاب المقدس به العديد من الألغاز. في محاضرة "اللغز"، نجد أنه من الممكن أن نعرف إلهنا على مستوى حميم، لكننا ننحني أمام حقيقة أن المعرفة الكاملة به عالية جدًا بالنسبة لنا وهي تتجاوزنا.

المحاضرة 11: اللغز

الدفاع عن إيمانك 12

اللاهوت الطبيعي هو فكرة مهمة للغاية وتعتبر أساسية للدفاع التاريخي عن المسيحية. يقول د. سبرول في هذه المحاضرة أنه في القرن العشرين تعرض هذا الجانب من اللاهوت لهجوم شديد وأن العديد من اللاهوتيين والمدافعين عن الإيمان في عصرنا يرفضون فكرة اللاهوت الطبيعي برمتها. في محاضرة "اللاهوت الطبيعي"، يُعرِّف د. سبرول مصطلح اللاهوت الطبيعي ثم ينظر إلى بعض المبادئ التاريخية التي تطورت فيما يتعلق بهذا المبدأ.

المحاضرة 12: اللاهوت الطبيعي (الجزء الأول)


الدفاع عن إيمانك 13

يواصل د. سبرول دراسة موضوع اللاهوت الطبيعي. في محاضرة "اللاهوت الطبيعي"، يُعرِّف د. سبرول مصطلح اللاهوت الطبيعي ثم ينظر إلى بعض المبادئ التاريخية التي تطورت فيما يتعلق بهذا المبدأ.

المحاضرة 13: اللاهوت الطبيعي (الجزء الثاني)

الدفاع عن إيمانك 14

في نقد كانت يتطرق إلى مفهوم التركيب الكلاسيكي ويعطي نقدًا شاملاً للحجج التقليدية لوجود الله. وكان هجومه ضد وجهة نظر توما الأكويني عن اللاهوت الطبيعي. هنا يوجز د. سبرول نقد كانت بالتفصيل ويوضح كذلك أن نقد كانت يقود المرء إلى فلسفة اللاعقلانية والنسبية التي تنتشر في ثقافتها اليوم.

المحاضرة 14: الأكويني مقابل كانت


الدفاع عن إيمانك 15

هل الله موجود؟ إذا كانت إجابتك نعم، فهل يمكنك إثبات ذلك؟ كثير من المسيحيين لا يعرفون من أين يبدأون ذلك. ينابع د. سبرول سلسلة "الدفاع عن إيمانك" وينظر إلى بعض الأساليب المختلفة لعلم الدفاعيات، وكيف يحاول كل منها إظهار وجود الله، وهو يشرع في مهمة شاقة تتمثل في "إثبات وجود الله".

المحاضرة 15: إثبات وجود الله

الدفاع عن إيمانك 16

في هذه المحاضرة يقدم لنا د. سبرول عرضًا حول كيفية المضي قدمًا في الطريقة الكلاسيكية لمحاولة إثبات وجود الله. للقيام بذلك، يتبع طريقة، في شكلها الأساسي، أنشأها القديس أوغسطينوس لأول مرة. ينظر د. سبرول باستخدام هذه الطريقة إلى "أربعة احتمالات"، أو الخيارات النظرية، ثم يختبرها لمعرفة ما إذا كانت تنجح في اختبار العقلانية أو تفشل في اختبار العقلانية.

المحاضرة 16: أربعة احتمالات


الدفاع عن إيمانك 17

يقضي د. سبرول الوقت الكافي لتكرار المبادئ الأربعة من المحاضرة السابقة وينظر إلى كل واحد منها بتفصيل أكبر. الأول هو أنه وهم، والثاني هو أنه مخلوق ذاتيًّا، والثالث هو أنه موجود بذاته، والرابع هو أنه تم خلقه بواسطة شيء في النهاية موجود بذاته. في محاضرة "وهم ديكارت"، يقدم د. سبرول رينيه ديكارت، أبو العقلانية الحديثة ويوضح كيف تفسر أبحاث ديكارت وترتبط باستخدام عملية الإقصاء في المبادئ الأربعة.

المحاضرة 17: وهم ديكارت

الدفاع عن إيمانك 18

كيف تثبت لغير المؤمنين حقيقة تكوين 1: 1؟ إحدى طرق القيام بذلك هي إظهار البدائل غير المنطقية لهم. في هذه المحاضرة، يكشف د. سبرول عن بعض هذه البدائل غير المنطقية التي يلجأ إليها الناس عندما ينكرون الخالق وهو يفسر حماقة "الخلق الذاتي".

المحاضرة 18: الخلق الذاتي (الجزء الأول)


الدفاع عن إيمانك 19

ما هي احتمالات أن شيء آخر غير الله قد خلق الكون؟ كثير من الناس في مجال العلوم قد اختزلت فكرة الخلق إلى مجرد خرافة دينية. وهناك الكثير في الكنيسة يتعرضون للترهيب من خلال حجج علمية قوية حسب الظاهر. ولكن، كما نرى في هذه المحاضرة، فإن هذه الحجج العلمية لا تملك أي قوة. في هذا الجزء الثاني من "الخلق الذاتي"، يفضح د. سبرول أسطورة الصدفة.

المحاضرة 19: الخلق الذاتي (الجزء الثاني)

الدفاع عن إيمانك 20

كيف يمكن أن يوجد الله دائمًا؟ هل فكرة أن الله موجود دائمًا فكرة لا معنى لها؟ عندما يتصادم العقل المحدود مع فئات غير محدودة وأسئلة مثل هذا، يمكن أن تتحول الدهشة إلى صراع، والصراع إلى الشك، ثم في النهاية إلى عدم الإيمان - عدم الإيمان بسبب الطبيعة التي تبدو مستحيلة لفكرة: إن الله موجود دائمًا. ولكن كما يوضح د. سبرول في هذه المحاضرة، فإن وجود الله ليس فقط ممكنًا، بل إنه ضروري.

المحاضرة 20: الوجود الذاتي


الدفاع عن إيمانك 21

إذا سألت أحد الملحدين كيف نشأ الكون، فالإجابة الأكثر احتمالاً ستكون لها علاقة بنظرية الانفجار العظيم منذ وقت طويل. ومع ذلك، يكشف د. سبرول أن الملحد عليه المزيد من الدور قبل أن يستقر على التفسيرات الطبيعية للوجود، كما يواصل شرحه حول ضرورة وجود الله في هذه المحاضرة بعنوان " الكائن الضروري".

المحاضرة 21: الكائن الضروري

الدفاع عن إيمانك 22

هناك الكثير عن الله الذي يتجاوز فهمنا. لكن هل هذا يجعل الله غير معروف؟ إذا لم يكن الأمر كذلك، فهل من الممكن أن يكون لدى بعض الفلاسفة معرفة عن خالقنا؟ مستكملاً هذه السلسلة من "الدفاع عن إيمانك"، يستكشف د. سبرول إمكانية وجود تشابه بين الله المُعلن عنه في الكتاب المقدس وما اكتشفه الفلاسفة في الطبيعة.

المحاضرة 22: إله الكتاب المقدس ضد إله الفلسفة


الدفاع عن إيمانك 23

هنا نلقي نظرة على بعض الاعتبارات التي نجدها في العهد الجديد فيما يتعلق بالرهان الأخلاقي. قدم كانت حجة أخلاقية شهيرة عن وجود الله، قائلاً "إن كل شخص في العالم لديه إحساس متأصل عن الصواب والخطأ". نجد أن الناس لا يريدون الله ولكنهم ما زالوا يريدون الأخلاق، لكن ما يقوله كانت هنا هو أنه لا يمكنك الحصول على الإثنين.

المحاضرة 23: البرهان الأخلاقي لدى كانت

الدفاع عن إيمانك 24

"بدون المسيح، بدون رجاء"، نستمد هذا التصريح من كاتب سفر الجامعة، "بَاطِلُ الأَبَاطِيلِ، الْكُلُّ بَاطِلٌ". في هذا الجزء من السلسلة يتحدث د. سبرول عن المعنى المقصود من هذه الآية في العهد القديم، بشكل رئيسي — أنه إذا لم يكن هناك إله، إذن، بالطبع، ما نواجهه هو باطل الأباطيل.

المحاضرة 24: باطل الأباطيل


الدفاع عن إيمانك 25

يطلب الملحدون باستمرار أجوبة على الأسئلة المتعلقة بوجود الله. لماذا؟ هل لم تتم الإجابة على جميع أسئلة الملحد؟ في الواقع، لديهم كل الإجابات التي يحتاجونها، ويفهمونها. إذن، إن كان هناك إله، فلماذا يوجد ملحدين؟ في محاضرة "علم النفس الخاص بالإلحاد"، يوضح د. سبرول أنه ليس هناك نقص في المعلومات تمنع الملحد من الإيمان، بل شيء آخر.

المحاضرة 25: علم النفس الخاص بالإلحاد

الدفاع عن إيمانك 26

ألا يصح القول إن نقطة البداية الصحيحة في علم الدفاعيات هي الدفاع عن الكتاب المقدس؟ في الجزء الأول من محاضرة "الكتاب المقدس وعلم الدفاع عن العقائد المسيحية"، يوضح د. سبرول أن أول شيء يجب فعله هو إثبات وجود الله. هنا تنتقل الدراسة إلى موضوع كيف ندافع عن ثقة الكنيسة وإيمانها بسلطة الكتاب المقدس ووحيه.

المحاضرة 26: الكتاب المقدس وعلم الدفاع عن العقائد المسيحية (الجزء الأول)


الدفاع عن إيمانك 27

هل أثق في تقديري والحكمة المشتركة لعلماء النفس والأطباء النفسيين أكثر من الكتاب المقدس كمصدر للحق المطلق؟ في الجزء الثاني من محاضرة "الكتاب المقدس وعلم الدفاع عن العقائد المسيحية"، يتناول د. سبرول الكتاب المقدس ومسألة ما إذا كان محتوى هذا الكتاب كلي العلم، ومعصوم من الخطأ، وغير قابل للفساد ومستقيم تمامًا. هل الكتاب المقدس غير قادر على الكذب، والخطأ، ومن وجود عيوب من أي نوع؟

المحاضرة 27: الكتاب المقدس وعلم الدفاع عن العقائد المسيحية (الجزء الثاني)

الدفاع عن إيمانك 28

في الجزء الثالث من محاضرة "الكتاب المقدس وعلم الدفاع عن العقائد المسيحية"، يحاول د. سبرول إظهار أن هناك في الواقع حجة خطيَّة تتحرك تدريجيًا عبر مراحل مختلفة. كما يوضح أيضًا بعبارات بسيطة كيف ترتبط مسألة سلطان المسيح بسلطة الكتاب المقدس.

المحاضرة 28: الكتاب المقدس وعلم الدفاع عن العقائد المسيحية (الجزء الثالث)


الدفاع عن إيمانك 29

يقول يسوع نفسه أمرًا لا ينبغي لأي معلم بشري أن يقوله أبدًا ما لم يكن قولاً حقيقيًّا. يقول، "لَمْ أَتَكَلَّمْ مِنْ نَفْسِي، لكِنَّ الآبَ الَّذِي أَرْسَلَنِي هُوَ أَعْطَانِي وَصِيَّةً". هنا في الجزء الرابع من محاضرة "الكتاب المقدس وعلم الدفاع عن العقائد المسيحية" السؤال هو "هل كان تعاليم يسوع على كاتب أسفار موسى الخمسة والمسائل التاريخية الأخرى صحيحة؟" يقضي د. سبرول بعض الوقت في شرح ادعاءات العديد من اللاهوتيين عن يسوع وكيف ترتبط طبيعتيه بتعاليمه.

المحاضرة 29: الكتاب المقدس وعلم الدفاع عن العقائد المسيحية (الجزء الرابع)

الدفاع عن إيمانك 30

في آخر جزء من هذه المناقشات حول صحة الكتاب المقدس وسلطته، يناقش د. سبرول بعض الحجج المثيرة للاهتمام التي تم تقديمها في تاريخ الكنيسة للدفاع عن الكتاب المقدس. في هذه المحاضرة، يتطرق إلى كتاب كالفن بعنوان "مبادئ الديانة المسيحية"، حيث قدم كالفن نفسه بعض الحجج غير العادية لسلطة الكتاب المقدس.

المحاضرة 30: الكتاب المقدس وعلم الدفاع عن العقائد المسيحية (الجزء الخامس)


الدفاع عن إيمانك 31

هناك الكثير من الناس في العالم الذين يعترفون بأن يسوع الناصري كان شخصًا تاريخيًا حقيقيًا عاش في العالم القديم لفلسطين، وحتى أن البعض منحوه مكانة نبوية. لكن شهادة الكتاب المقدس لا تسمح لنا بالتوقف عند هذا الحد. يقول الكتاب المقدس إن يسوع هو أكثر من نبي، وكمسيحيين يجب أن نكون مستعدين لشرح ذلك. إن ما يجعل يسوع فريدًا حقًا هو بدايته، أو ينبغي لنا أن نقول، عدم بدايته. ينظر د. سبرول إلى هذه الفكرة وهو يستشهد بإنجيل يوحنا الأصحاح الأول عن " ألوهية المسيح".

المحاضرة 31: ألوهية المسيح

الدفاع عن إيمانك 32

يجيب د. سبرول على أسئلة الجمهور المتعلقة بسلسلة "الدفاع عن إيمانك".

المحاضرة 32: أسئلة وأجوبة