مقالات ليجونير

ستجد هنا مجموعة كبيرة من المقالات من أجل تحقيق رسالتنا لإعلان قداسة الله وشرحها والدفاع عنها في كل ملئها لأكبر عدد ممكن من الناس.


۱۷ أكتوبر ۲۰۲۰

هل يمكن أن يهلك شخص قد نال الخلاص؟

لا يمكن أن يهلك شخص نال الخلاص ولكن يمكن أن يهلك مَن يظنون أنهم نالوا الخلاص، كما يمكن أن يهلك شخص قد تظن أنه نال الخلاص.
۱٦ أكتوبر ۲۰۲۰

كيف أعرف إن كنت قد خلصت؟

تعلم أنك قد خلصت لأن الخلاص يبدأ بالظهور في حياتك.
۱٤ أكتوبر ۲۰۲۰

مثل وكيل الظلم

يُعلِّمنا مثل وكيل الظلم أننا بحاجة لنعمة الله كي نرى احتياجات الناس ونسدِّدها بامتنان في قلوبنا لما فعله الله في المسيح من أجلنا.
۱۳ أكتوبر ۲۰۲۰

ما هي استجابتنا؟

نحن نتبرَّر بالنعمة وحدها بواسطة الإيمان وحده في المسيح وحده. ومع ذلك، فإن الإيمان الذي يُخلِّص ليس وحيدًا، بل يصحبه حياة روحيَّة وطاعة بمحبة.
۲۰ سبتمبر ۲۰۲۰

في البدء

تقدِّم لنا الجملة الأولى التي وردت في الكتاب المقدس الشهادة الأكيدة التي عليها يُبنَى كلُّ شيء آخر: "فِي الْبَدْءِ خَلَقَ اللهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ" (تكوين 1: 1).
۱۸ سبتمبر ۲۰۲۰

الفردوس المخلوق

إن خطيَّة آدم الواحدة قد نُسبت إلى نسله. فنسل آدم مسؤول عن خطية آدم مُمثِّلهم أو مذنب بسببها. إن ذنب خطية آدم الأولى انتقل أو "نُسب" نسله.
۲ سبتمبر ۲۰۲۰

النعمة في فكر بولس

تُرَكِّز رسائل بولس على مجد الله في شخص يسوع المسيح. كانت رسالة الإنجيل التي أعلنها بولس في الأساس عن ابن الله، الرب يسوع المسيح.
۲۸ أغسطس ۲۰۲۰

المبادلات العظمى في رسالة رومية

إن رسالة الإنجيل بحسب بولس هي قصة سلسلة من المبادلات.
٦ يوليو ۲۰۲۰

هل يقتصر الأمر على موت الجميع في آدم؟

إذا اعترضنا من حيث المبدأ على سماح الله لشخص ما بالتصرُّف نيابةً عن شخص آخر، فستكون هذه نهاية الإيمان المسيحي. ففدائنا بالكامل يرتكز على نفس المبدأ؛ أننا ننال الفداء من خلال ما فعله المسيح عنَّا.