الفداء Archives - خدمات ليجونير

مقالات ليجونير

ستجد هنا مجموعة كبيرة من المقالات من أجل تحقيق رسالتنا لإعلان قداسة الله وشرحها والدفاع عنها في كل ملئها لأكبر عدد ممكن من الناس.


۱۲ يونيو ۲۰۲۲

تطبيق الخلاص

لقد أتى الرب يسوع ليعيش، وليموت، وليقوم مرة أخرى من أجل شعبه. هو الراعي ونحن غنمه. هو الفادي القدُّوس ومن خلاله تم فداؤنا بالكامل.
۱٦ يوليو ۲۰۲۱

الكفَّارة المحدودة

تنص عقيدة الكفَّارة المُحَدَّدَة على أنَّه في موت الرب يسوع المسيح، قصد الله الثالوث تتميم الفداء لكل إنسان أعطاه الآب للابن منذ الأزل، وقصد أيضًا تطبيق ما حقَّقته ذبيحته على كل منهم بواسطة الروح القدس.
۱۲ نوفمبر ۲۰۲۰

مخلوق للتمتع بالله إلى الأبد

تختلف الرواية الكتابيَّة عن خلق الله للبشر اختلافًا كبيرًا عمَّا نراه في قصص الشرق الأدنى القديم الأخرى.
۲۰ سبتمبر ۲۰۲۰

في البدء

تقدِّم لنا الجملة الأولى التي وردت في الكتاب المقدس الشهادة الأكيدة التي عليها يُبنَى كلُّ شيء آخر: "فِي الْبَدْءِ خَلَقَ اللهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ" (تكوين 1: 1).
۱۸ سبتمبر ۲۰۲۰

الفردوس المخلوق

إن خطيَّة آدم الواحدة قد نُسبت إلى نسله. فنسل آدم مسؤول عن خطية آدم مُمثِّلهم أو مذنب بسببها. إن ذنب خطية آدم الأولى انتقل أو "نُسب" نسله.
۲ سبتمبر ۲۰۲۰

النعمة في فكر بولس

تُرَكِّز رسائل بولس على مجد الله في شخص يسوع المسيح. كانت رسالة الإنجيل التي أعلنها بولس في الأساس عن ابن الله، الرب يسوع المسيح.
۲۸ أغسطس ۲۰۲۰

المبادلات العظمى في رسالة رومية

إن رسالة الإنجيل بحسب بولس هي قصة سلسلة من المبادلات.
٦ يوليو ۲۰۲۰

هل يقتصر الأمر على موت الجميع في آدم؟

إذا اعترضنا من حيث المبدأ على سماح الله لشخص ما بالتصرُّف نيابةً عن شخص آخر، فستكون هذه نهاية الإيمان المسيحي. ففدائنا بالكامل يرتكز على نفس المبدأ؛ أننا ننال الفداء من خلال ما فعله المسيح عنَّا.
۱٤ أكتوبر ۲۰۱۹

غرض ونطاق الكفارة

هل كانت كفارة المسيح كفارة حقيقيَّة؟ هل حقًا أتمَّ المسيح مطالب العدل الإلهي، أم فقط جعل ذلك ممكنًا؟ إن كان المسيح قد قدَّم فدية عن كل البشر وكفَّر عن كل خطاياهم، إذن من الواضح أن كل البشر سوف يخلصون. إن الكفارة الشاملة لجميع البشر، إن كانت حقيقيَّة وليست فقط مُحتملة، تعني الخلاص الشامل لجميع البشر.