مقالات ليجونير

ستجد هنا مجموعة كبيرة من المقالات من أجل تحقيق رسالتنا لإعلان قداسة الله وشرحها والدفاع عنها في كل ملئها لأكبر عدد ممكن من الناس.


۲۰ أكتوبر ۲۰۲۰

عامل الخوف

يؤدِّي إهمال الصلاة دائمًا إلى زيادة مماثلة في خوفنا وقلقنا. هذه ليست مصادفة. فالصلاة هي فعل يُعبِّر عن الإيمان بالله، والإيمان بالله يقود إلى سلام الله.
٦ أكتوبر ۲۰۲۰

الإيمان واليقين

يكمن جوهر اليقين في معرفة أنني نلت الخلاص —أي أن خطاياي غُفرت وأنني أنتمي إلى الله— وبالتالي فأنا أعرف وأختبر الشركة مع الله الثالوث.
۱۳ يوليو ۲۰۲۰

الإيمان والعقل

نحن لا نفهم الله بشكلٍ كاملٍ، ولكن هذا لأننا محدودون والله غير محدود. إن الإيمان والعقل، حين نفهمهم بشكلٍ صحيح، ليسوا في أي صراع حقيقي، ولا يمكن أن يكونوا كذلك.
۲۹ يونيو ۲۰۲۰

النعمة وحدها

السبب الذي يجعل المؤمن يستجيب بشكل جيد لرسالة الإنجيل هو أن الله في اختياره السيادي يغيِّر رغبة قلب الشخص المُختار ليصنع فيه استجابة صحيحة.
۲۳ يونيو ۲۰۲۰

هل يقرع الرب يسوع على قلب غير المؤمن؟

تبدأ الحياة المسيحيَّة بالإيمان؛ ولا تنتهي من حيث بدأت. فهي تنمو، وتنتقل من إيمان لإيمان، ومن نعمة إلى نعمة، ومن حياة إلى حياة. إن هذا الانتقال من النمو مدفوع بالسعي والطلب المستمر لله.
۹ يونيو ۲۰۲۰

الإيمان والتوبة

التوبة والإيمان عنصران أساسيَّان في عملية التغيير. فهما يشكِّلان نعمتين لا يمكن فصلهما أبدًا.
۲۷ مايو ۲۰۲۰

الصلاة: سلاح المحارب

ينبغي أن نصارع في الصلاة والصوم من أجل الأشياء التي نعرف أنها إرادة الله لحياتنا وعائلاتنا وكنائسنا ومدننا وعالمنا.
۲۵ مايو ۲۰۲۰

الافتخار بالرب

إن الافتخار بالرب يكرم الله ويمنح الإنسان الفرح الذي خُلِق لأجله: أي الانبهار والاعجاب بالوحيد المستحق إعجابًا لا حدود له.
۲۲ مايو ۲۰۲۰

ما هو الإيمان الذي للخلاص؟

دون أن يغيِّرنا الروح القدس، تبقى قلوبنا حجريَّة. فإن قلبًا غير مولود ثانية هو قلبٌ خالٍ من أيَّة مشاعر إيجابيَّة تجاه المسيح؛ فهو دون حياة، ودون محبة. لكن، يغيِّر الروح القدس من ميول قلوبنا، حتى نرى حلاوة المسيح، ونَقبَله.