14_2

جهنم

يفحص عدد فبراير 2014 من مجلة تيبولتوك العقيدة الكتابية عن العذاب الأبدي. تعرضت هذه العقيدة لهجوم متزايد في السنوات الأخيرة، ليس فقط من قبل من هم خارج الكنيسة الذين يسخرون من الفكرة ذاتها، ولكن أيضًا من قِبل الكثيرين داخل الكنيسة الذين يرفضونها لأسباب خاطئة. يجادل كثيرون بأن عقيدة الجحيم غير عادلة. يجادل آخرون أنها ضد المحبة. يجادل البعض بأنها لا تتفق مع فكرة انتصار الله على الشر. إن أسباب رفض عقيدة الجحيم كثيرة ومتنوعة، لكن السؤال الأساسي يبقى هو نفسه: ماذا قال الله؟ عندما نركز على هذا السؤال، تكون الإجابة واضحة. إن التعليم الثابت للكتاب المقدس هو أن أولئك الذين يرفضون المسيح سوف يتم إلقاؤهم في بحيرة النار، حيث سيتم معاقبتهم إلى الأبد.
 

 
۷ فبراير ۲۰۱۹

الفناء أم العقاب الأبدي؟

نظرية الفناء هي وجهة النظر التي تؤمن بأن الخطاة في الجحيم سيُبادون بعد أن يدفعوا جزاء خطاياهم. فهل هذه النظرية كتابية؟ أم أن العذاب في الجحيم هو إلى الأبد؟
۱۲ مارس ۲۰۱۹

الوعظ عن غضب الله

يتطلّب منبر الخدمة الأمينة الإعلان عن كل من دينونة الله ونعمته. فكلمة الله هي سيف حاد ذو حدين تُليّن وتُقّسِي، تُعزي وتؤلم، تُخَلِّصْ وتُدين.
۲۸ مارس ۲۰۱۹

البرهان الكتابي لجهنم

هل يعلّم يسوع المُحب حقًا عن جهنم؟ نعم، وكذلك كل كتَّاب العهد الجديد. جهنم — هذا ما نستحقه. إلى هذا الحد نحن خطاة. وإلى هذا الحد تحمّل المسيح من أجلنا. وهذا يجب أن يحفزنا على المناداة بالإنجيل.