كيف يمكنني التأكد من أنني من بين المختارين؟
۲۱ مارس ۲۰۲۰
ما هي النسبة المئوية من دخلنا التي يجب أن نعطيها للكنيسة؟
۲۱ أبريل ۲۰۲۰

ما هي العناصر الأساسية للكنيسة الحقيقية؟

سبرول: في القرن السادس عشر، ومع تمزيق الوحدة في الوضع الكنسي، كان هناك جدال كبير حول ما الذي يجعل الكنيسة صحيحة لأنه كان هناك تكاثر للطوائف المختلفة وما إلى ذلك. كانت العناصر الأساسية هي مكانًا للوعظ الصحيح بالإنجيل، وممارسة الفرائض المقدسة بشكل صحيح، ووجود تأديب وإدارة حقيقية داخل الكنيسة. من هنا تأتي البداية.

يجب أن تتأكد من أنه يتم الوعظ بالإنجيل حقًا. فالكنيسة التي لا تعظ بالإنجيل ليست كنيسة جيدة — بل كنيسة مرتدة. وإن تشوهَّت الأسرار، فهذه أيضًا علامة خطيرة جدًا على الارتداد.

كما أنها علامة إن لم يكن هناك تأديب. نحن في عصر فيه معاداة واسعة النطاق للشريعة. الأمر ليس مجرد مسألة إهمال؛ بل هناك مَن يعلنون بإصرار صحة المعاداة للشريعة. سمعت مؤخرًا في إحدى الكنائس: "نحن لا ندين أحد هنا". إن قالت كنيسة: "نحن لا ندين أحد هنا"، فهي تقول لي: "لسنا كنيسة هنا". فأنت تحتاج كل هذه العناصر. إن كنت تريد أن تجد كنيسة جيدة فهذه هي العناصر. ثم تسألني: "أين تجد هذه الكنيسة؟" نسمع هذا السؤال طوال الوقت لأن هناك نماذج قليلة جدًا من الكنائس الحقيقية والأمينة حقًا. وفقط أقول، مهما استغرق الأمر، ابحث عنها، لأنها متاحة ويمكن إيجادها. هناك الكثير من الكنائس الجيدة من حولنا.

توماس: يسعدني أن أقول إن الكنيسة المشيخية الأولى في كولومبيا هي كنيسة جيدة جدًا لأنها تقدم قهوة جيدة حقًا، ولا أقصد قهوة خفيفة كما تقدم في الكنائس؛ بل أقصد قهوة حقيقية.

بجدية، يقول سفر أعمال الرسل 2: 42، "كَانُوا يُواظِبُونَ عَلَى تَعْلِيمِ الرُّسُلِ، وَالشَّرِكَةِ، وَكَسْرِ الْخُبْزِ، وَالصَّلَوَاتِ". هنا يقول لوقا شيئًا عن ماهيَّة بعض علامات الكنيسة. أصبحت علامات الكنيسة هي "واحدة، مقدسة، جامعة، رسولية". إن الوعظ الصحيح بالكلمة، والممارسة الصحيحة للفرائض المقدسة، والتأديب الكنسي أصبح محاولة الإصلاح للتعبير عمَّا يجعل الكنيسة جيدة. اليوم توجد هيئة (9Marks)، العلامات التسعة، لمؤسسها مارك ديفير، وهي محاولة للقول: "إليك تسعة أشياء يجب البحث عنها في الكنيسة الجيدة".

هذا حقًا سؤال جيد. نجد أشخاصًا يسألون طوال الوقت: "ما الذي يجب أن نتطلَّع إليه عندما نبحث عن كنيسة جديدة؟"

ويب: هل هناك أي سبب وجيه لترك الكنيسة؟

سبرول: نعم، ولكن أحد الأشياء التي تزعجني هو أن الناس يتخذون القرارات على أساس ضعيف، مثل: "إن اهتمامي الأكبر هنا هو اجتماع الشباب. نريد أن يكون لدينا اجتماع للشباب نابض بالحيوية ونشيط في كنيستنا. لا يهم ما يعظون به صباح يوم الأحد أو ما الذي يفعلونه. ما يهم حقًا هو: هل نخدم الأطفال؟" ما يهم حقًا هو أن نخدم الآباء والأمهات وأنهم يعلمون الإيمان لأطفالهم.

لذلك، أعتقد أنه من المهم للغاية ما يحدث صباح يوم الأحد في العبادة الجماعية، حيث نتعلَّم من الكتاب المقدس ونجتمع معًا للشركة والصلاة. لا يجب أن ندع هذه البرامج الأقل أهمية أن تنتزع الهدف الرئيسي للكنيسة.