المحاضرة 5: جدال بيع الغفران

يحدث الخلاف اللاهوتي بشكل متكرِّر داخل حدود الكنيسة. في بعض الأحيان، تؤدي الاختلافات بين الإخوة والأخوات في المسيح إلى انقسامات حادة وحتى إلى العداء، والتي عادة ما تظهر بسبب السلوك السيئ وروح عدم اللطف. في هذه المحاضرة، نشهد اللحظة الفاصلة التي تدفَّق منها الإصلاح البروتستانتي. ومع ذلك، نرى مارتن لوثر يعبِّر عن رفضه بطريقة متواضعة لتقنيات التسويق التي استخدمها يوهان تيتزل. خلافًا للاعتقاد الشائع، لم يوبِّخ لوثر بشكل متكبر الكنيسة الكاثوليكيَّة عند سماعه عن بيع صكوك الغفران، لكنه أراد معالجة القضية في الإطار المناسب وباللياقة المعقولة. وعلى الرغم من أن الرب كان لديه خطط أخرى للوثر، يمكننا أن نتعلَّم درسًا قيِّمًا من تصرُّف لوثر والأحداث التاريخيَّة المحيطة به.