شارك بكهنوتك | خدمات ليجونير
 

شارك بكهنوتك

متى 5: 16
فَلْيُضِئْ نُورُكُمْ هكَذَا قُدَّامَ النَّاسِ، لِكَيْ يَرَوْا أَعْمَالَكُمُ الْحَسَنَةَ، وَيُمَجِّدُوا أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ.
يعقوب 1: 27
اَلدِّيَانَةُ الطَّاهِرَةُ النَّقِيَّةُ عِنْدَ اللهِ الآبِ هِيَ هذِهِ: افْتِقَادُ الْيَتَامَى وَالأَرَامِلِ فِي ضِيقَتِهِمْ، وَحِفْظُ الإِنْسَانِ نَفْسَهُ بِلاَ دَنَسٍ مِنَ الْعَالَمِ.
ميخا 6: 8
قَدْ أَخْبَرَكَ أَيُّهَا الإِنْسَانُ مَا هُوَ صَالِحٌ، وَمَاذَا يَطْلُبُهُ مِنْكَ الرَّبُّ، إِلاَّ أَنْ تَصْنَعَ الْحَقَّ وَتُحِبَّ الرَّحْمَةَ، وَتَسْلُكَ مُتَوَاضِعًا مَعَ إِلهِكَ.
 
 

في القرن السادس عشر، صاغ مارتن لوثر مفهوم كهنوت جميع المؤمنين. وبخلاف سوء الفهم المنتشر حول هذه العقيدة، لم يقصد مارتن لوثر التقليل من العمل فوق الطبيعي للخلاص الشخصي إلى مجرد أساس العمل الاجتماعي.

وكرد فعل للخلاف القائم بين المُتحررين والمُحافظين، بدأ الكثير من الإنجيليين، مدفوعين بالغيرة للحفاظ على العمل الكتابي للخلاص الشخصي، في التقليل أو حتى الرفض للدور الاجتماعي للعهد الجديد. وارتبطت الأنشطة الاجتماعية وخدمات الإغاثة بالكنيسة الليبرالية. لقد تُركت طوعًا خدمات الفقراء والمُشردين والجياع والمسجونين للدولة أو للكنيسة الليبرالية.

كان رد الفعل هذا غريبًا ومنافيًا تمامًا لوصية الكتاب المقدس الواضحة. كتب يعقوب عن جوهر الديانة الطاهرة النقية عند الله "افْتِقَادُ الْيَتَامَى وَالْأَرَامِلِ فِي ضِيقَتِهِمْ، وَحِفْظُ الْإِنْسَانِ نَفْسَهُ بِلَا دَنَسٍ مِنَ الْعَالَمِ" (يعقوب 1: 27).

في محضر الله: الحياة أمام وجه الله.

ما الذي تفعله لتساعد من هم حولك في ضيق؟ هل تحفظ نفسك بلا دنس من العالم، كما يحث يعقوب؟