المحاضرة 1: يد الله غير المرئية

على الرغم من كل المصاعب والضيقات الذي عانى منها يوسف أثناء وجوده عبدًا في مصر، إلا أنه لم يفشل في إدراك يد الله ذات السيادة في كل مرحلة من حياته. ردًا على توبة أخيه، أجاب يوسف: "أَنْتُمْ قَصَدْتُمْ لِي شَرًّا، أَمَّا اللهُ فَقَصَدَ بِهِ خَيْرًا". يشمل موضوع العناية الإلهية هذه الأحداث المسجلة في بداية سفر الخروج. فكما كان ينوي إخوة يوسف تدميره، هكذا سعى فرعون إلى تدمير كل الأولاد الصغار العبرانيين. ولكن، استخدم الله هذا المرسوم الشرير للحفاظ على خادمه موسى ووضعه في منزل واحد يمكنه فيه الوصول إلى "حِكْمَةِ الْمِصْرِيِّينَ" (أعمال الرسل 7: 22). يقدم هذا الدرس الأول في السلسلة وسيط العهد القديم ويشرح السياق التاريخي الذي وضعه الله فيه.