قانون الإيمان النيقاوي-القسطنطيني


نؤمن بإله واحد،

الآب ضابط الكل وخالق السماء والأرض وكل ما يُرَى وما لا يرى،

وبرب واحد يسوع المسيح، ابن الله الوحيد، المولود من الأب قبل كل الدهور، إله من إله، نور من نور، إله حق من إله حق، مولود غير مخلوق، مساوي الآب في الجوهر، الذي على يده صار كل شيء، الذي من أجلنا نحن البشر، ومن أجل خلاصنا، نزل من السماء وتجسّد من الروح القدس، وولد من مريم العذراء، وصار إنسانًا، وصلب عوضنا في عهد بيلاطس الْبُنْطِيُّ، تألم ومات ودفن، وقام في اليوم الثالث كما في الكتب، وصعد إلى السماء وجلس على يمين الله الآب، وأيضًا سيأتي بمجده العظيم، ليدين الأحياء والأموات، الذي ليس لملكه انقضاء،

ونؤمن بالروح القدس، الرب المحيي، المنبثق من الآب والابن، ومع الآب والابن، يُسجَد له ويُمجّد، الناطق بالأنبياء،

وبكنيسة واحدة جامعة مقدسة رسولية،

نقرُّ ونعترف بمعمودية واحدة لمغفرة الخطايا،

وننتظر قيامة الموتى وحياة جديدة في العالم العتيد.

آمين.