موسى والعُلَّيقة المُتَّقدة - خدمات ليجونير
مَن هو يسوع؟
۲۱ سبتمبر ۲۰۲۱
الصَلَاةُ الربانيَّة
۳ يناير ۲۰۲۳

موسى والعُلَّيقة المُتَّقدة

الْعُلَّيْقَةُ تَتَوَقَّدُ بِالنَّارِ، وَالْعُلَّيْقَةُ لَمْ تَكُنْ تَحْتَرِقُ.

كيف يمكن لشعب غير مُقدَّس أن يقف أمام إله قدُّوس؟ مَن هو الله؟ وما علاقته بخليقته؟ وكيف يمكننا أن نعرفه؟ في الأصحاح الثالث من سفر الخروج، رأى موسى عُلَّيقة كانت تتوقَّد بالنار، لكنَّها لم تكن تحترق. وعندما مال لينظر إليها، قدَّم له الله واحدًا من أعمق الدروس اللاهوتيَّة التي جاءت في الكتاب المُقدَّس. فهناك، أعلن الله عن ذاته بطريقة لافتة للنظر. وكما كتب د. أر. سي. سبرول، لا يزال إعلان الله عن ذاته في العُلَّيقة المُتَّقدة وثيق الصلة بالمؤمنين اليوم.


لشراء الكتاب وشحنه للشرق الأوسط أو شمال أفريقيا، يُرجى زيارة هذا الموقع، أو التواصل مع الناشر:
خدمة ذهن جديد
البريد الإليكتروني: info@zehngadid.org
التليفون: 00201211583580


أر. سي. سبرول
أر. سي. سبرول
د. أر. سي. سبرول هو مؤسس خدمات ليجونير، وهو أول خادم وعظ وعلّم في كنيسة القديس أندرو في مدينة سانفورد بولاية فلوريدا. وأول رئيس لكلية الكتاب المقدس للإصلاح. وهو مؤلف لأكثر من مئة كتاب، من ضمنها كتاب قداسة الله.