ما هو الاسم الذي فوق كل الأسماء؟
۸ يوليو ۲۰۲۰
كيف تغيرت آراء الكنيسة الكاثوليكية عن مريم في القرن العشرين؟
۳ أغسطس ۲۰۲۰

في آدم، الخطية تخترق كياننا كله

أود أن ألفت انتباهكم إلى آية أجدها مثيرة جدًا. إنها تكوين 5: 1. بعد أن قرأنا أن الله خلق الإنسان على صورته، في تكوين 1: 26 "نَعْمَلُ الإِنْسَانَ عَلَى صُورَتِنَا كَشَبَهِنَا"، لاحظ تكوين 5: 1. يذكر النص شيئًا مختلفًا عن الأولاد الذين جاءوا من آدم. "هذَا كِتَابُ مَوَالِيدِ آدَمَ، يَوْمَ خَلَقَ اللهُ الإِنْسَانَ. عَلَى شَبَهِ اللهِ عَمِلَهُ. ذَكَرًا وَأُنْثَى خَلَقَهُ، وَبَارَكَهُ وَدَعَا اسْمَهُ آدَمَ يَوْمَ خُلِقَ".

نعم، نفهم هذا. لكن انظر الآن إلى الآية 3، بعد أن أخطأ آدم. "وَعَاشَ آدَمُ مِئَةً وَثَلاَثِينَ سَنَةً، وَوَلَدَ وَلَدًا"، لاحظ هذا، "عَلَى شَبَهِهِ"، لاحظ هذا، "كَصُورَتِهِ وَدَعَا اسْمَهُ شِيثًا". لقد انتقلنا من كون الإنسان مخلوقًا على صورة الله إلى كون الإنسان الآن مخلوقًا على صورته. وهذا يشير إلى حدوث تغيير جوهري في النفس البشرية، وهو تغيير مُدمِّر حدث داخل الإنسان بعد خطية آدم.

وخطية آدم هذه هي التي اخترقت كل كيانه. وحين تناسل وولد ولدًا، فإن طبيعته الخاطئة —الفكر، والعواطف، والإرادة، كلها مُشوَّهة بالخطية— انتقلت إلى الجيل التالي. واسمحوا لي أن أقدم لكم مثالًا. إن تفضلتم، تأمَّلوا في كوب من الماء. مجرد ماء نقي ونظيف تم تصفيته. فهو غير مُلوَّث. وبعد ذلك خذ قطارة واسحب كمية من أملاح حمض السيانيد، السيانيد القاتل والسام، وضعه في كوب الماء.

سوف يخترق السيانيد على الفور كوب الماء بأكمله. وهذا ما حدث بالنسبة للخطية. لم تقتصر على جزء واحد داخل نفس الإنسان. لكن من أعلى رأسه إلى أسفل قدمه، كل شبر وكل ذرة في داخله، كيان الإنسان، مَن هو في الداخل، قد تسمَّم بسبب السيانيد القاتل للخطية.


ستيفن لوسان
ستيفن لوسان
الدكتور ستيفن لوسان هو مؤسس هيئة خدمات وانباشون (OnePassion). وهو عضو هيئة التدريس في خدمات ليجونير، ومدير برنامج الدكتوراه في الخدمة في كلية لاهوت (The Master’s Seminary)، ومدير لمعهد الوعظ التفسيري. وقد كتب أكثر من عشرين كتابًا.