بما أن الله كلي السيادة، فما هو الهدف من الصلاة الشفاعية؟

فيرجسون: هناك إجابات مركبة لهذا السؤال. أحد الأهداف هو طاعة الله، لأنه في العديد من المواضع المختلفة يتم حثنا على الصلاة، ونحن مدعوون للصلاة بلا انقطاع. لذلك حتى إن لم نتمكن من شرح سبب لماذا نصلي، يجب أن نُصلي لأن الله أمرنا بهذا. هذه إجابة كافية. الجزء الثاني من الإجابة هو أن الله قد قضى أن الكثير مما سيحدث سيحدث من خلال العلّة الثانويّة لشفاعة المؤمنين القديسين. هذا جزء من هدفه. في مثل هذه الأسئلة عادةً ما أقول للناس: "اسأل هذا السؤال للرب يسوع". لأنه لم يمارس الصلاة الشفاعية بطبيعته الإلهية بل بطبيعته الإنسانية، ويوحنا 17 أفضل مثال لهذا الأمر. لماذا فعل هذا؟ لأنها مسرة أبيه الصالحة أنه من خلال شفاعته الإنسانية بالنيابة عنا سيتمم الآب أهدافه التي قضى بها. وهذا صحيح ليس فقط عن الصلاة الشفاعية، لكن أيضًا صحيح عن الشهادة، والكرازة، والتنفّس، والمثابرة، وطاعة أي وصية في الكتاب المقدس. لماذا نقوم بهذا إن كان الله كلي السيادة؟ أ) لأنه كلي السيادة وأيضًا ب) لأنه كثيرًا ما يتمم إرادته السياديّة من خلال العلل الثانوية. الأمر الآخر الذي أود قوله هو قضاء بعض الوقت في القراءة الدقيقة للفصل المختص بالعناية الإلهيّة في إقرار إيمان وستمنستر، أو في إقرار إيمان لندن وفيلادلفيا الموازي له.